إطلاق سيرة اللواء الراحل محمود طي أبو ضرغم

إطلاق سيرة اللواء الراحل محمود طي أبو ضرغم

أطلق في احتفال في فندق مونرو مساء الجمعة، الكتاب الذي يوثق سيرة مؤسس فوج المغاوير ورئيس اركان الجيش سابقاً اللواء الركن محمود طي ابو ضرغم، بعنوان "لمن يهمه الامر: رحلتي مع الايام". وحضر وزير الثقافة غطاس خوري ممثلا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، النائب قاسم هاشم ممثلاً رئيس مجلس النواب نبيه بري، داوود الصايغ ممثلا رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، قائد الجيش العماد جوزف عون، الرئيس حسين الحسيني، وعدد من النواب وممثلي قيادات سياسية وأمنية، عائلة اللواء الراحل ابو ضرغم، وجمع من الشخصيات السياسية والاجتماعية. 

بعد النشيد الوطني مقدماً من موسيقى الجيش بقيادة الملازم طارق رحمة، عرض وثائقي لمقابلات مع شخصيات رافقت اللواء ابو ضرغم.

وألقى مفوض الاعلام في "الحزب التقدمي الاشتراكي" رامي الريس كلمة بإسم النائب وليد جنبلاط، مؤكداً تميز الراحل بخبرته وبإخلاصه للبنان وللمؤسسة العسكرية. وقال ان الكتاب الذي يعود ريعه لعائلات شهداء الجيش، يمثل دلالة على مدى الإنتماء الوطني الذي كان يميز المغفور له وتقديره لتضحيات العسكريين، وولاءه الوطني.

وألقى العميد الركن فادي ابي فراج ممثلا وزير الدفاع يعقوب الصراف، كلمة قال فيها، إن سطورا قليلة لا يمكن ان تفي الراحل الكبير حقه، وذلك بعدما شكلت سيرته علامة فارقة في تاريخ مؤسستنا العسكرية. فحين نعود بالذاكرة الى بعض من محطات حياته، ترتسم في مخيلتنا صورة القائد العصامي الشجاع المقدام، المخلص لمؤسسته ووطنه، المتمسك بمبادئه، المنزه عن كل اشكال المغريات والمصالح الذاتية.